مصنع أدوية سوري يتجه إلى التصدير
مصنع أدوية سوري يتجه إلى التصدير

بدأت شركة "بيوميد فارما" للأدوية في سوريا بتوسيع وزيادة إنتاجها وتصديرأدويتها إلى البلدان المجاورة المتضررة من الحرب كالعراق وااليمن.

وقال فادي عبد الماسي رئيس قسم الصناعات التحويلية بالمصنع: "لقد افتتحنا المصنع عام 2008، بدأنا بمشروع صغير ولكن لدينا الآن أكثر من مائة موظف، خلال الحرب توقفنا عن الإنتاج لمدة ثلاثة أشهر فقط حين اقترب المسلحون من المصنع في حين عانت بقية مصانع الأدوية والشركات في دمشق، ومعظمها دمر، لذلك تحمّل المصنع عبئا كبيرا في الإنتاج".

وعانت شركات تصنيع الأدوية في سوريا خلال الحرب كثيرا في عمليات الإنتاج والتسويق واقتصر تسويقها على السوق المحلية.

وأوضح عبد الماسي أن المصنع قبل الأزمة والحرب في سوريا أنتج 20 نوعا من الأدوية إلا أنه بات اليوم ينتج نحو 75 نوعا، منها الأدوية القلبية وأدوية الدم وغيرها، وباتت قدرته الإنتاجية تصل لـ25 ألف علبة يوميا.

وأشار عبد الماسي إلى أن بعض المنتجات يتم توريدها بالفعل إلى اليمن، وأن الشركة الآن في مرحلة التفاوض بصدد توقيع عقود التوريد مع العراق. 

المصدر: "نوفوستي"

شكرا لمتابعتكم " مصنع أدوية سوري يتجه إلى التصدير " على موقع " الدولجية نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : وكالات