لافروف: لسنا من الدول التي "تحرد" لكننا نرفض الإملاءات الأمريكية
لافروف: لسنا من الدول التي "تحرد" لكننا نرفض الإملاءات الأمريكية

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في حديث متلفز، أن تشديد الولايات المتحدة عقوباتها يضرّ بالعلاقات الثنائية، ويولد نتائج عكسية لما تنشده من ورائها.

وأضاف سيرغي لافروف: "أعتقد أن ذلك هو مجرد صفحة حزينة في التاريخ الأمريكي".

وردا على سؤال حول إذا ما كان قد فقد الرغبة باللقاء مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، بعد العقوبات الأخيرة التي فرضتها واشنطن ضد موسكو بذريعة حادث سالزبوري، قال لافروف: "نحن لسنا من الدول، التي "تحرد" وتقول، لقد تفوهتم بكلمات غير محقة ولذلك لن نتواصل معكم. هذه ليست طريقتنا. نحن نقوم دائما بتقييم تصرفات شركائنا بشكل مبدئي عندما لا نتفق معهم، وروسيا لا تغلق الباب أبدا".

وأضاف: "لا يريد أحد أن يكون على خلاف مع الولايات المتحدة، بل على العكس هناك رغبة بعلاقات طبيعية وبناءة وجيدة معها".

وتابع: "لكن أي بلد يحترم نفسه ولو قليلا، لا يمكن أن يقبل بأن يجري إملاء وفرض الأمور عليه، بشكل يجعل كل الاتفاقات والتفاهمات التي تراكمت على مدى عقود في العلاقات الدولية، تذهب هباءا منثورا".

المصدر: وكالات

 

شكرا لمتابعتكم " لافروف: لسنا من الدول التي "تحرد" لكننا نرفض الإملاءات الأمريكية " على موقع " الدولجية نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : وكالات