تفانى في إنقاذ ركاب طائرة مشتعلة حتى سكت قلبه
تفانى في إنقاذ ركاب طائرة مشتعلة حتى سكت قلبه

ذكر وزير النقل الروسي يفغيني ديتريخ، أن موظف مطار سوتشي الذي توفي بسبب نوبة قلبية، كان أول من وصل إلى مكان هبوط طائرة الركاب المشتعلة في سوتشي، وتفانى في إنقاذ الركاب.

وذكر الوزير، أن الفقيد واسمه فلاديمير بيغيان كان يرأس الوردية العاملة في المطار في الليلة الماضية، وقام بتنسيق العمل خلال إجلاء الركاب من الطائرة المحترقة ولم يتحمل قلبه الضغط النفسي فسقط مغشيا.

وأشار إلى أن الطائرة التابعة لشركة "يوت اير" ومن طراز بوينغ 737-800، كانت قادمة من موسكو وعلى متنها 164 راكبا وأفراد طاقمها الستة.

وحاولت الطائرة الهبوط في سوتشي، في ظروف قاسية حيث تعرضت المنطقة لعاصفة رعدية، ترافقت بأمطار غزيرة وريح عاتية.

وبعد الهبوط، انحرفت الطائرة عن المدرج ووصلت إلى ضفة نهر قريب، وأصيبت بأضرار في هيكلها وجناحها الأيسر واشتعلت النار في محركها الأيسر.

وأسفر الحادث عن إصابة 18 شخصا بينهم ثلاثة أطفال.

المصدر: فيستي رو

 

شكرا لمتابعتكم " تفانى في إنقاذ ركاب طائرة مشتعلة حتى سكت قلبه " على موقع " الدولجية نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : وكالات