https://m.elwatannews.com/news/details/3410809
https://m.elwatannews.com/news/details/3410809

اعترف رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي، اليوم، بهزيمته في البرلمان قبل التصويت على مذكرة لحجب الثقة عن حكومته، تمكن زعيم الحزب الاشتراكي بيدرو سانشيز من توفير الغالبية المطلوبة لإقرارها.

وقال رئيس الحكومة المحافظ "يمكننا أن نستنتج أنه سيتم تبني مذكرة حجب الثقة. بنتيجة ذلك، سيصبح بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الجديد"، قبل أن يهنئ خصمه".

وتمكن سانشيز من إقناع تيارات سياسية مختلفة بالتصويت لصالح عزل رئيس الحكومة المحافظ الذي يحكم البلاد منذ 6 سنوات، بعد إدانة الحزب الشعبي الذي يتزعمه في قضية فساد أضعفته.

وستطوى صفحة من تاريخ إسبانيا شهدت أزمات كبرى صمد أمامها راخوي، 63 عاما، الذي يحكم البلاد منذ ديسمبر 2011، لا سيما الانكماش الذي جاء نتيجة إجراءات تقشفية قاسية وشهر من الشلل السياسي في 2016، وصولا إلى محاولة انفصال إقليم كتالونيا العام الماضي.

غادر راخوي البرلمان عندما وجه إليه حزب الباسك القومي الممثل بـ5 نواب ضربة قاضية بإعلانه الموافقة على مذكرة حجب الثقة مع انه صوت لمصلحة ميزانية الحكومة، الأسبوع الماضي.

 

شكرا لمتابعتكم " https://m.elwatannews.com/news/details/3410809 " على موقع " الدولجية نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : وكالات