مبتعثون بعد المكرمة الملكية.. القيادة حريصة على دعم التعليم والاستثمار في الكوادر البشرية
مبتعثون بعد المكرمة الملكية.. القيادة حريصة على دعم التعليم والاستثمار في الكوادر البشرية

واصل عدد من المبتعثين امتنانهم وشكرهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله- عقب التكرم بالموافقة على صرف مكافأة مالية بمبلغ "ألفي دولار" لجميع الطلاب والطالبات المبتعثين في جميع دول العالم، وكذلك الدارسون على حسابهم في الجامعات المعترف بها، دعماً لمسيرتهم التعليمية، إضافة لموافقة خادم الحرمين الشريفين على ما رفعه سمو ولي العهد بإلحاق الطلاب والطالبات الدارسين حالياً على حسابهم الخاص في الجامعات في جميع دول العالم بالبعثة التعليمية ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي، مِن مَن أكملوا الشروط اللازمة.

وذكر الباحث في جامعة برونيل لندن في مجال الهندسة الإعلامية عجلان العجلان: أن زيارة أمير الشباب قائد التغيير الأمير محمد بن سلمان إلى بريطانيا مؤخرا أفرحت جميع أبناء الوطن من مغتربين ومبتعثين شوقا وحبا لرؤية شخصية سكنت قلوب الجميع وخاصة الشباب لما لمسوه من اهتمام دائم كبير من سموه الكريم، وماقد رفعه سموه لصرف مكافأة للمبتعثين في جميع دول العالم أنما يدل على قرب سموه من إخوانه وملامسته لحاجاتهم والتي جاءت هذه المكرمة بداية للخير على المبتعثين.

وأضاف: نعم يحق لنا أن فخر بقيادة استثنائية لبلادنا بوجود حكمة القائد الوالد الملك سلمان بن عبدالعزيز -أمد الله في عمره- وحماسة وطموح قلب الوطن النابض سمو الأمير محمد بن سلمان حماه الله وأمده بالعون والتوفيق لإكمال مسيرته وتحقيق رؤيتنا جميعا وبإذن الله سيعود المبتعثون لوطنهم للمشاركة في مسيرة الإنجازات الوطنية فالعلم والمعرفة والبحث العلمي ركيزة أساسية تبني الأمم وتغير التاريخ.

أما المبتعث خالد المقرن - كلية الحوسبة والمعلوماتية الجامعة السعودية الإلكترونية مبتعث لدراسة الدكتوراه في الولايات المتحدة في تخصص علوم وهندسة الحاسب قال بمناسبة قرار صرف المكافأة للمبتعثين، أرفع أسمى عبارات الشكر نقدمها لحكومتنا الرشيدة بقيادة الملك سلمان وولي عهده الأمير محمد بن سلمان سدد الله خطاهم فهي لفتة رائعة تؤكد حرص الحكومة ودورها في دعم التعليم والاستثمار في الكوادر البشرية.

من جهته، قال المبتعث طالب الدكتوراه وائل فاخرجي - جامعة ولاية ميسيسبي أتقدم بالشكر والتقدير لسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي العهد محمد بن سلمان على هذه المكرمة المقدمة للمبتعثين في كافة دول العالم وضم الدارسين على حسابهم للبعثة. وتابع: نعاهده على السمع والطاعة ونقف صفا واحدا ضد أعداء وطننا الغالي، ‏حفظ الله خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وأطال الله في عمرهما بصحة وعافية وأسال المولى عز وجل أن يديم على بلاد الحرمين نعمة الأمن والأمان في ظل حكامنا آل سعود واللهم احفظهم برعايتك.

وتقول المبتعثة إيمان مدني محمد بخيت طالبة دكتوراة -الجامعة السعودية الإلكترونية- تقنية المعلومات: " كان للخبر الجميل الأثر في صباح الأربعاء، حيث بدأت تتوالى علينا التبريكات من كل صوب وهذا ما عودتنا عليه حكومتنا الكريمة بالدعم والاهتمام الدائم بكل ما يتعلق بدعم العملية التعليمية، فشكرا من القلب لخادم الحرمين وولي عهده الأمين وأسأل الله أن يديم علينا نعمه التي لا تعد ولا تحصى.

كما شكرت المبتعثة في روما رزان عقسوس القيادة على هذه المكرمة الملكية مثمنة جهودها الحثيثة في دعم ومساندة الشباب السعودي في الداخل والخارج على حد سواء وثمنت جهودها في سن القرارات الحكمية التي من شأنها أن تساعد في تحقيق نهضة اقتصادية حقيقية من خلال الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030.

02997d56ef.jpg خالد المقرن
1c466ce6aa.jpg وائل فاخرجي
21bf2146df.jpg رزان عقسوس
Your browser does not support the video tag.

شكرا لمتابعتكم " مبتعثون بعد المكرمة الملكية.. القيادة حريصة على دعم التعليم والاستثمار في الكوادر البشرية " على موقع " الدولجية نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : وكالات