نوير يتأهب للاختبار الأصعب ولوف بصدد حسم قراراته عبر ودية النمسا
نوير يتأهب للاختبار الأصعب ولوف بصدد حسم قراراته عبر ودية النمسا

عندما يحل المنتخب الألماني ضيفا على نظيره النمساوي في المباراة الودية المقررة بينهما غدا السبت، يتوقع أن يمنح المدير الفني يواخيم لوف الفرصة للعديد من العناصر، من بينها الوجه الجديد نيلز بيترسن، ولكن التركيز سينصب بشكل أساسي على نجم حراسة المرمى مانويل نوير الغائب عن الملاعب منذ أكثر من ثمانية أشهر.

وتشكل مباراة الغد عامل الحسم الرئيسي لقرار لوف بشأن استدعاء نوير ضمن القائمة النهائية (23 لاعبا) التي ستخوض مشوار الدفاع عن اللقب في بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم المقررة بروسيا بين 14 حزيران/يونيو و15 يوليو.

وستكون مباراة الغد المقررة في كلاينفورت، هي الأولى لنوير منذ سبتمبر حينما أصيب بكسر في القدم، كما أنها الأولى له بقميص المنتخب منذ تشرين أكتوبر 2016 .

وأبدى يواخيم لوف وأعضاء الجهاز الفني، إعجابا بالعروض التي يقدمها نوير خلال التدريبات ومباراتين أقيمتا بين المنتخب الأول ومنتخب الشباب الألماني (تحت 20 عاما) ، خلال المعسكر المقام في إيبان بشمال إيطاليا.

ولكن المدرب المساعد توماس شنايدر رفض التأكيد على مشاركة نوير في المونديال المقرر بروسيا بين 14يونيو و15 يوليو.

وقال شنايدر "لا يمكنني القول إنه سيكون على متن الطائرة المتجهة إلى روسيا، ولكنه بالتأكيد قطع شوطا، وإذا استمر سير الأمور بسلاسة لدى المشاركة في مباراة يوم السبت أمام النمسا. سنرى ما يحدث على ضوئها."

ويفترض على لوف، وعلى مدربي باقي المنتخبات المشاركة في المونديال، الإعلان عن القائمة النهائية المشاركة في كأس العالم في موعد أقصاه الرابع من يونيو.

وتعد مباراة النمسا هي الاختبار الحقيقي الوحيد قبل إعلان لوف القائمة النهائية التي تضم 23 لاعبا من القائمة الأولية الحالية التي تضم 27 لاعبا.

وكان لوف قد صرح بالفعل بأن نوير 32/ عاما/ لن يذهب إلى كأس العالم كحارس مرمى بديل، وإنما سيشارك كحارس أساسي للمنتخب، ولكن بشرط تعافيه واستعادة لياقته بشكل كامل.

وتعني عودة نوير، أن يواجه مارك-أندري تير شتيجن، الذي تولى حراسة مرمى المنتخب خلال غياب نوير وتوج مع المنتخب بلقب كأس القارات 2017 كما توج مع برشلونة بالدوري الإسباني، عودة محبطة إلى مقعد البدلاء بالمنتخب.

وسيطرت حالة الجدل والتكهنات حول مصير نوير، على المشهد في معسكر المنتخب الألماني في إيبان، ولكن أمور أخرى طرحت نفسها في الوقت نفسه.

فقد كشف شنايدر عدم شعور أعضاء الجهاز الفني بالسعادة إزاء أداء مسعود أوزيل، الذي يشارك في المران الكامل للفريق رغم تلقيه العلاج بسبب مشكلات في الظهر.

وقال شنايدر في حديثه عن أوزيل صانع ألعاب أرسنال الإنجليزي "نتوقع منه أن يتحسن في الأيام المقبلة ، التي تسبق انطلاق البطولة ، وواثقون من أنه سينجح في ذلك."

ولم يتضح بعد ما إذا كان لوف سيدفع بأوزيل في مباراة الغد أم لا، بينما يغيب جيروم بواتينج مدافع بايرن ميونخ وماريو جوميز مهاجم شتوتجارت ، بسبب عدم تعافي بواتينج من إصابة في عضلات الفخذ ومعاناة جوميز من مشكلات عضلية أيضا.

كذلك يغيب توني كروس عن المباراة حيث سينضم إلى المعسكر غدا السبت ، وجاء وصوله المتأخر نظرا للانشغال بالتتويج مع ريال مدريد الإسباني بلقب دوري أبطال أوروبا.

ويفترض أن يحصل نيلز بيترسن 29/ عاما/ مهاجم فرايبورج، والوجه الجديد الوحيد مع المنتخب، على فرصة المشاركة من أجل حسم احتمالات تواجده بالقائمة النهائية.

وقال شنايدر إن مباراة يوم السبت ربما لا تكون مؤشرا واضحا لقوة المنتخب الألماني قبل مشوار الدفاع عن اللقب، لأنها تأتي وسط فترة تدريبات مكثفة.

وأضاف "سنخوض المباراة بدرجة معينة من الحمل الزائد. الفريق لن يكون متعافيا بنسبة 100 بالمئة ، لذلك نود الدفع بأكبر عدد ممكن من اللاعبين."

وبعد المباراة ، يعود المنتخب الألماني إلى إيبان حيث يواصل معسكره التدريبي حتى السابع من يونيو قبل مواجهة نظيره السعودي في اليوم التالي، في آخر مبارياته الودية والتي ستقام في ليفركوزن.

ويتوجه المنتخب الألماني إلى روسيا في 12 يونيو وسيستهل مشوار الدفاع عن اللقب بلقاء المنتخب المكسيكي في موسكو ثم يلتقي السويد وكوريا الجنوبية في مباراتيه الأخريين بالمجموعة السادسة.

شكرا لمتابعتكم " نوير يتأهب للاختبار الأصعب ولوف بصدد حسم قراراته عبر ودية النمسا " على موقع " الدولجية نيوز "، ونتمني متابعتنا على قنواتنا الرسمية خلال وسائل التواصل الاجتماعي لمتابعة الاحداث واخر المستجدات ، مع اطيب التحيات .

المصدر : وكالات